top of page

فرانسيسس كوبولا يؤكد

الأحد، 30 يوليو 2023

محمد زرزور

"نحن قادمون إلى عصر ذهبي للسينما"

francis-ford-coppola-barbie-oppenheimer-success

المتحف السينمائي:

اعترف صانع الأفلام الشهير فرانسيس فورد كوبولا أنه لم يشاهد بعد أيَاً من فيلمي "باربي" أو "أوبنهايمر" معتبراً نجاح شباك التذاكر لكلا الفيلمين بأنه "انتصار للسينما".

حيث قال كوبولا:

"لم أشاهدهم بعد، لكن حقيقة أن الناس يملأون المسارح الكبيرة لرؤيتهم، وأنهم ليسوا" استمراراً لأجزاء سابقة "...مما يعني أنهما فعلاً "انتصار للسينما"

لقد حولا "باربي" و "أوبنهايمر" الدمية والقنبلة الذرية إلى رابع أكبرعطلة نهاية أسبوع في تاريخ شباك التذاكر، وحققا مجتمعين أكثر من 200 مليون دولار في الاسبوع الافتتاحي أمريكياً، ومازال الفيلمان يحتفظان بقوة في نهاية هذا الأسبوع أيضاً، مع الحفاظ على المركزين الأول والثاني في المؤشرات البيانية الأمريكية.

ولم يكن مخرج  ثلاثية العراب خجولاً بالتعبير عن المشاكل التي تخلقها أفلام الأجزاء، ففي عام 2019 ، تحدث دعماً لتعليقات مارتن سكورسيزي المثيرة للجدل فيما يتعلق بأفلام مارفل،عندما قال أنه لا يعتبرها "سينما حقيقية"، حيث أشار كوبولا أن مارتن كان لطيفاً عندما قال "إنها ليست سينما",بينما هو يعتبرها "إهانة للسينما".

ورداًعلى سؤال أحد متابعيه على الانستغرام عن رؤيته لوضع السينما في الـ 10 سنوات المقبلة، أجاب كوبولا: "حدسي هو أننا على وشك الدخول في عصر ذهبي ينير السينما بشكل رائع في المسارح الكبيرة"مما يعني أن قلق كوبولا بشأن مستقبل السينما قد تلاشى بعض الشيء، بسبب نجاح الثنائي البارز في يوليو.

ويأمل كوبولا  أن تكون دور السينما مستعدة للترحيب بمشروعه الرومانسي "Megalopolis"بطولة آدم درايفر، مع عودته إلى صناعة الأفلام بنفسه والذي من المتوقع أن يبدأ العام المقبل.

 

آخر الأخبار

السبت، 22 يونيو 2024

"وفاة المخرج الهندي "فينوغــوبان

عن عمر 67 عاماً

الجمعة، 21 يونيو 2024

الحكومة السلوفاكية

تمنح الفعاليات الثقافية 5.5 مليون يورو

الخميس، 20 يونيو 2024

المركز السمعي البصري الكرواتي

يقدم منحه السنوية لعام 2024

bottom of page