top of page
Crystal Salt

The Girl on the Train 2021 متى كان التقليد أفضل من الأصل؟



بقلم: جمال الدين بوزيان

هو فيلم هندي تم إنتاجه سنة 2021، يعني بعد خمس سنوات من إنتاج الفيلم الأصلي في هوليود.

الفيلم من إنتاج Netflix بالإشتراك مع شركات أخرى مثل: Amblin Entertainment الأمريكية وReliance Entertainment الهندية، و المنتج الهندي: Vivek Agrawal.

مما يجعل تصنيف الفيلم على أنه بوليودي غير ممكن، لكنه بكل وضوح النسخة الهندية من الفيلم الأمريكي الأصلي The Girl on the Train والمستند على قصة الكاتبة: Paula Hawkins لكن في النسخة الهندية تم تغيير القصة قليلاً من طرف مخرج الفيلم Ribhu Dasgupta، كما كانت كتابة الحوار والسيناريو لعدد من الكتاب الهنود.

لكن، و رغم أنه ليس فيلماً بوليودياً، فهو هندي من بطولة ممثلين أغلبهم ممن اعتادوا المشاركة في أفلام بوليود دائماً، خاصة البطلة الرئيسية: Parineeti Chopra والممثلة المساعدة التي لعبت دور الضحية التي تقتل في الفيلم: Aditi Rao Hydari، إضافة إلى ممثلين هنود آخرين مثل: Kirti Kulhari التي لعبت دور الشرطية في الفيلم، هي ممثلة بوليودية أيضاً وعارضة أزياء هندية معروفة، والممثل الذي لعب دور زوج البطلة: Avinash Tiwary لديه مشاركات متعددة رغم قلتها لكن أغلبها في بوليود.

بقية الممثلين، إما أوروبيون_أمريكيون أو أوروبيون من أصول هندية، ومن بينهم هنود اعتاداوا المشاركة في باقي سينمات الجنوب الهندية، أو قادمون من الدراما التلفزيونية.

عنوان مقالي هو رأيي الشخصي من التقليد المباشر للنسخة الأصلية، و التي حسب رأيي كانت رائعة ومن الصعب جداً تقليدها والتنافس معها سواء في نسخة هندية أو تركية أو إيرانية أو فرنسية أو مهما كانت جنسية العمل والممثلين والشركات المنتجة.

الفيلم الأصلي نجح كثيراً و نال العديد من الجوائز والترشيحات، لذلك فكرة إنتاج نسخة هندية قد تثير الفضول لمتابعتها، لكن _برأيي_ الفيلم الهندي لم يكن في مستوى الفيلم الأصلي رغم أن إنجازه (النسخة الهندية) كان جيداً وبعيداً عن البهارات والتوابل البوليودية المبالغ فيها.

كما أن بطلة النسخة الأصلية: Emily Blunt مميزة جداً وأدت دورها بطريقة محترفة جداً، مما يجعل أي ممثلة أخرى لا تستطيع منافستها فيها و من الظلم أن نضع ممثلة أخرى في مقارنة معها في هذا الدور.

الممثلة الهندية: Parineeti Chopra لا بأس بها من ناحية التمثيل، ونجاحها معتبر في أفلام بوليود، لكنها ليست نجمة مسيطرة أو نجمة كبيرة في بوليود، من ناحية الشكل كانت الممثلة: Kareena Kapoor أفضل, الأقرب من حيث ملامح الوجه لبطلة النسخة الأصلية: Emily Blunt، لكن كارينا كابور رغم جمالها، موهبتها محدودة، لذلك، أتوقع أن الممثلة المناسبة للنسخة الهندية كان يمكن أن تكون: Kangana Ranaut الموهوبة جداً و التي أثبت أنها تتقن كل أنواع الأدوار، وتستطيع الانتقال من شخصية لأخرى بكل سهولة.

كذلك كان يمكن إسناد دور البطلة الرئيسية في النسخة الهندية للممثلة: Konkona Sen Sharma التي كان يمكن لها أن تجعل للفيلم نصيباً أفضل من النجاح، كونكونا ممثلة موهوبة جداً و تدقق في اختيار أدوارها، لكن Parineeti Chopra من الممثلات المدعومات من طرف العائلات المسيطرة والشركات المنتجة في الهند.

هذا الفيلم تقريباً في كل تفاصيله مطابق للنسخة الأصلية، فقط الاختلاف في النهاية، حيث يتبين أن القاتل هو الشرطية المحققة في القضية و ليس الزوج السابق الخائن.


المقال نشر بموقع الحوار المتمدن في: 15-04-2021






٧ مشاهدات٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل

Comments


bottom of page